ملفات تعريف الإرتباط Cookies التي تستخدمها Google وفيس بوك | معلومات هامة عنها

أهلاً وسهلاً بكم زوار موقع تكنلوجيا العرب , نقدم لكم في هذه التدوينة معلومات مفصلة عن ما يُعرف بملفات تعريف الإرتباط او "Cookies" او ما تعرف بـDART وما هي مهامها وفوائدها على المستخدمين والشركات المعلنة بالتفصيل

ان ثورة الأنترنت وصلت إلى أوج ذروتها في عالمنا خصوصاً في العشرة سنوات الأخيرة , حيث أصبحت العديد من المواقع الكبرى عالمياً تتنافس فيما بينها من ناحية العلم التقني وعالم التقنية واللغات البرمجية ومواكبة تطور عالم الأنترنت

ولعل من أبرز المواقع العالمية المتنافسة في هذا المجال هي شركة Google وشركة Facebook , حيث ان المنافسة بين هذان الشركتين قائم منذ سنوات وما زال الى الآن

وأهم مجالات التنافس بينهما هو ملفات تعريف الارتباط وتطويرها وإستغلالها في جني المال والثروة الكبيرة ,فكلا الشركتين لهما قاعدة جماهيرية كبيرة جداً

سوف نشرح لكم ما هي ملفات تعريف الإرتباط ((Cookies)) وما وظيفتها وكيف يتم إستغلالها وما علاقتها بإهتمامات مستخدمي جوجل وفيسبوك وكيف يتم تجميعها والحفاظ عليها وما هي الشروط التي يتم وضعها من قبل المواقع الكبرى لإستخدام هذه الملفات ولها أنواع عديدة

هي تعتبر بمثابة ملف التعريف الخاص بك في متصفحك , وكلما قمت بإعادة المحاولة في البحث عن اي موضوع معين عبر الانترنت او في يوتيوب او حتى في زيارة المواقع سوف يتم تخزين إهتمامتك لعرض إعلانات ذات صلة بك , ويمكنك محو ملفات تعريف الارتباط متى أردت من خلال إعدادات المتصفح الذي تستخدمه

ان ملفات تعريف الإرتباط او ما تسمى بـ ((Cookies)) هي ملفات يتم تجميعها من قبل المتصفح ويتم إرسالها بشكل تلقائي الى كل من المواقع التي تستخدمها ((جوجل - فيسبوك - تويتر .... إلخ))

وتعمل هذه الملفات على تجميع معلومات كاملة عن كل من يستخدم المتصفح او التطبيق او موقع معين

وهذه المعلومات التي يتم تجميعها هي إهتمامات الناس وما هي الأمور التي يبحثون عنها ومن هم الشخصيات التي تعجبهم , وما هي المنتجات او المواقع او الأغاني او الفيديوهات التي يبحثون عنها

وكل جملة او كلمة تبحثون عنها سواء في فيسبوك او محرك البحث جوجل او يوتيوب او اي من خدمات هذه الشركات التي تستخدم ملفات تعريف الإرتباط

ويتم تجميع هذه البيانات في قاعدة بيانات ضخمة جداً لكل موقع

حيث ان جوجل وفيسبوك يمتلكان أكبر قاعدتي بيانات في العالم , فشركة جوجل لديها مدينة تقنية تحت الأرض مقرها إيرلندا , حيث ان هذه المدينة هي مدينة ذات شوارع وأزقة ومنازل تقنية

انها ليست مدينة للسكن , بل هي مدينة تقنية وهندسية يتم تجميع كل بيانات جوجل ومستخدمي جوجل والقسم الأكبر منها مخصص لتخزين بيانات المستخدمين ما تعرف بملفات تعريف الإرتباط ((Cookies))

وهذه المدينة يمنع اي شخص على وجه الأرض من دخولها الا ثلاثة مدراء لأقسامها ومدير شركة جوجل في كاليفورنيا بالإضافة الى خبراء الصيانة

وللدخول هذه المدينة يجب ان يخضع الشخص الذي يدخل الى 15 نظام أمان وحماية وتحقق من الدخول

حيث ان هذه المدينة عبارة عن سيرفرات هائلة الحجم من حيث سعة التخزين , إذ انه في عام 2010 قامت شركة Google بتوسيع حجم سعة التخزين ووصلت الى 134 بليون تيرا بايت , وكل 1 terabyte يعادل 1024 GB وهذا رقم هائل جداً

وكذلك الأمر ينطبق على شركة فيسبوك فهي أيضاً تمتلك ثاني أكبر قاعدة بيانات في العالم , ليست بحجم قاعدة بيانات جوجل ولكنها لا تقل أهمية عنها من ناحية مبدأ العمل

والآن بعد أن شرحنا لكم ما وظيفة ملفات تعريف الإرتباط وكيف واين يتم تخزينها سوف نشرح لكم فيما تستخدم من قبل الشركات الكبرى !

ان فيسبوك وجوجل من أكثر الشركات الإعلانية نجاحاً في عالم الأنترنت

فقد وصلنا لمرحلة متطورة بالنسبة للإعلانات , إذ ان كبرى الشركات العالمية المعلنة تركت الإعلان على برامج التلفاز وتوجهت الى الإعلان على فيسبوك وجوجل بمنصاتها المختلفة كـيوتيوب والمواقع والتطبيقات عبر خدمة أدموب

وتعتمد كل من شركة فيسبوك وجوجل على تجميع معلومات مستخدمي خدماتهم وإهتماماتهم لكي يقوموا بعرض إعلانات تناسب إهتماماتهم , وذلك من شأنه زيادة كبيرة في نسبة نجاح الحملات الإعلانية مما يعود بالفائدة على الشركة الإعلانية والشركة المعلنة

حيث ان الإعلان يكون بما يناسب الناس , أي انه اذا كنتم تهتمون بالرياضة سوف تعرف كل من جوجل وفيسبوك انكم تهتمون بالرياضة , وبالتالي سوف تعرض عليكم إعلانات تتعلق بالرياضة

واذا كنتم تهتمون بأدوات التجميل سوف تعرض عليكم منتجات ومواقع واعلانات تتعلق بالتحميل

وفي الحقيقة ان كل من جوجل وفيسبوك توضح بنود وشروط إستخدام ملفات تعريف الإرتباط , ومن بين أهم تلك البنود هي ضمان تلك الشركات بعدم تسريب اي معلومات او إهتمامات او عمليات بحث لأي جهة كانت مهما كانت الأسباب

ولكن هذا غير صحيح مع الأسف , حيث ان فيسبوك تورطت بفضيحة كبرى تزامنت مع الإنتخابات في الولايات المتحدة الأمريكية

حيث ان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عندما كان أحد المرشيحين قام بشراء معلومات وبيانات وإهتمامات الشعب الأمريكي من فيسبوك بمبالغ ضخمة

وذلك لضمان نجاح حملته الإنتخابية , حيث انه قام بإستغلال هذه المعلومات والإهتمامات للشعب الأمريكي بوضع برنامج إنتخابي يتناسب مع تطلعات الشعب الأمريكي وطموحاته

وهذا ما جعل الشعب الأمريكي ينتخب رئيس ليس له خلفية سياسية , اذ أن ترامب وضع برنامج يلبي طموحاتهم

وبعد نجاح الرئيس الأمريكي ترامب بفترة قصيرة كشفت الفضيحة وإعترفت فيسبوك بأنه منحت المعلومات للمرشح الأمريكي ولكنها لم تكن تتوقع ان يتم استغلال هذه المعلومات , محاولة ان تقلل من نتائج الفضيحة عليها

وقام حينها أكثر من 10 مليون أمريكي بحذف حساباتهم في فيسبوك نهائياً , وهذا ما سبب صدمة كبيرة وخسارة هائلة لفيسبوك

حيث خسرت فيسبوك في أول يوم من الفضيحة فقط أكثر من 25 مليون دولار

أما بالنسبة لجوجل فإنها لم يسجل بحقها اي انتهاك لبنود  شروط إستخدام ملفات تعريف الإرتباط وما زالت صفحتها بيضاء وسمعتها طيبة

وهكذا نكون قد انتهينا من شرح ما هو ملف تعريف الارتباط الذي يعتبره الكثيرون انه امر معقد!

أحدث أقدم